زراعة الشعر الطبيعي لدى مرضى السكري

 

زراعة الشعر لدى مرضى السكري

 يعتبر مرض السكري من الأمراض المزمنة الناتجة عن خلل في وظائف البنكرياس المتخصص بانتاج الأنسولين اللازم للجسم ، وينتشر كثيراً في مجتمعاتنا بشكل عام لعدة أسباب منها ما هو وراثي ومنها ما هو عارض ، ولعل أكثر ما يعرفه مرضى السكري عن حالتهم بأن مريض السكري يجب أن يتوخى الحذر الشديد لكي لا يتعرض لأي جروح مهما كانت وذلك لأن التئام الجروح يتأخر عند مريض السكري أكثر من الأشخاص العاديين ، وتعود هذه النقطة لعدة أسباب لن ندخل في تفاصيلها لأن نريد الوصول في هذه المقالة لما يهم مرضى سكر الدم وزراعة الشعر الطبيعي لهم ، ما له وما عليه .

لنتفق بدايةً على نقطة غاية في الأهمية …

إن هذا الموضوع من المواضيع الحساساة جداً ويجب الانتباه إلى أن الطبيب المعالج لكل حالة من حالات مرضى السكري له الرأي الأول والأخير في موضوع كهذا ، فهو أدرى بتفاصيلها وبالدرجة التي يعاني منها المريض . وما سنقدمه هنا هو توصيات فقط بعد موافقة الطبيب المعالج للحالة على قرار زراعة الشعر الطبيعي لدى مرضى السكري .

متى يسمح للمريض بالسكري بإجراء عملية زراعة الشعر الطبيعي ؟

يتم تصنيف مرض السكري علمياً إلى عدة درجات حسب الطريقة التي يتم علاجها فيها ، وتقسم إلى ثلاثة درجات:

الدرجة الأولى وهي الأقل ، وفي هذه الحالات يكون العلاج لإعادة ضبط نسبة سكر الدم في الجسم باتباع نظام غذائي مناسب يعيد نسب سكر الدم إلى المستويات الطبيعية … وفي هذه الحالات لا ينبغي على المريض تناول أي أدوية أخرى طالما أن المريض يتبع النظام الغذائي بشكل دقيق .

الدرجة الثانية وهي العلاج بالأدوية … وهي درجة أعلى من السابقة وفيها يتم تحديد مستويات سكر الدم في الدرجات المناسبة للجسم عن طريق أدوية مناسبة لكل حالة بناءً على رأي الطبيب المعالج .

الدرجة الثالثة وهي العلاج بالأنسولين … وهي أعلى درجات السكري ويقوم الطبيب المعالج باللجوء إلى استعمال الأنسولين عن طريق الحقن حتى يقوم الجسم بالتعديل السريع لنسبة السكر في الدم .

 بالنسبة لما يتعلق بعملية زراعة الشعر الطبيعي لدى مرضى السكري

 فإن الحالات من الدرجة الأولى لا يوجد أي مشكلة في إجراء الزراعة لها ولا يوجد أي خطورة في الموضوع (بعد موافقة الطبيب المعالج طبعاً كما نوهنا سابقاً) … أما النوع الثاني فتزيد قليلاً نسبة الخطورة لكن لا يوجد ما يمنع إجرا عملية الزراعة طالما أن مستويات سكر الدم عند الحد الطبيعي ولا يوجد خلل فيها عند إجراء العملية ومن الطبيعي أنه يجب على المريض الحفاظ على العلاج بشكل سليم بعد العملية حتى يتم استشفاء الندبات بشكل كامل .

النوع الثالث وهو الأعلى فلا يفضل إجراء عمليات زراعة الشعر عند المرضى الذين يستخدمون الأنسولين للعلاج بسبب الخطورة من عدم التئام الجروح أو النزف الذي قد يحدث من الندب مما يؤثر سلباً على جسم المريض بشكل عام .

 

حتى يزول أي تخوف حول إحراء عملية زراعة الشعر لدى مرضى السكري الطبيعي يجب أن يتم الانتباه إلى عدة عوامل أهمها:

يجب التحدث إلى الطبيب المعالج وسؤاله عن أي شيء يدور ببالكم عن الحالة أو الاستشفاء بعدها لأن له أهم تقدير لحالتكم .

الاختيار الأنسب للمركز الخاص بزراعة الشعر والطبيب المتخصص بالزراعة لأن خبرة الطبيب مهمة جداً في التقليل قدر الإمكان من أي مخاطر قد تحدث لدى المريض ، مما يجعل تجربة زراعة الشعر آمنة تماماً والاستشفاء بعدها بدون أي مضاعفات .

يجب التواصل مع مركز زراعة الشعر بشأن حالتكم بتفاصيلها حتى يتم مراعاة الشروط الخاصة قبل وبعد عملية زراعة الشعر .

من المهم التأكد من اتباع التعليمات بشكل كامل وبدون إهمال أي منها .

 

تعليمات قبل وبعد عملية الزراعة :

– يجب قياس سكر الدم لمدة 20 يوماً على الأقل قبل العملية والانتباه إلى أن مستويات سكر الدم فيها يجب أن لا تزيد عن الحد الطبيعي مهما كان السبب .

– يجب أن يرتاح المريض في الأيام التي تسبق عملية زراعة الشعر ولا يقوم بمجهود أبداً .

– في يوم العملية يتم إجراء تحاليل الدم بشكل دقيق للتأكد من أن كل شيء يجري على ما يرام .

– يتم قياس سكرالدم يوم العملية في الصباح ويتم إعادة القياس قبل البدء بالعملية مباشرةً .

– يقوم الطبيب المتخصص بزراعة الشعر بتزويد المريض بالتعليمات بشكل دقيق حتى تسير عملية الاستشفاء بشكل جيد ولا يبقى أي نزف أو أثر للندوب في فروة الرأس .

– يجب الانتباه إلى تجنب التدخين والمشروبات الكحولية أو الأدوية المميعة للدم والتي قد تسبب نزفاً في فروة الرأس .

عوامل نجاح زراعة الشعر لمرضى السكري :

لعل أهم عوامل النجاح في عملية مثل هذه هي خبرة الطبيب المعالج ، والتي يجب أن تكون خبرة في الزراعة وخبرة في التعامل مع الحالات المختلفة للعديد من المرضى ، وعند التواصل معنا في المركز الأول لزراعة الشعر يجب أن تكونوا على ثقة بأن الأكباء المتخصصين لدينا لديهم المئات من التجارب الناجحة للعديد من عمليات زراعة الشعر والعديد من الحالات المرضية لأشخاص زاروا مركزنا واستفادوا من خدماتنا العلاجية للشعر ومن عمليات زراعة الشعر لدينا .

اختيار التقنية المناسبة لإجراء عملية زراعة الشعر : تتعدددد التقنيات التي يتم استخدامها في أيامنا هذه للقيام باقتطاف البصيلات ، ولعل أشهرها تقنية الاقتطاف FUE ، والتي تطورت عن السابق ويتجسد التطور الأهم فيها بقطر الندب التي يتم إجراؤها والذي أصبح أصغر ما يمكن ، وهذا ما يجعل شفاء النب مكان البصيلات المقتطفة أسهل وأسرع ، كما أن تقنية الزراعة المناسبة لكل حالة مهمة جداً واختيارها يكون بالنقاش بين الطبيب المختص والمريض ، نذكر منها تقنية أقلام السفير أو أقلام تشوي …. وغيرها .

التحاليل الطبية قبل العملية : يجب أن تجرى التحاليل الطبية بعناية ولا يجب أن يتم إهمال أي منها .

نهائيةً … ما ذكرناه هو ملخص لما يجب أن يعرفه أي مريض للسكري في حال قرر إجراء عملية زراعة الشعر … ويمكنكم في أي وقت التواصل معنا لنجيب عن استفساراتكم وتساؤلاتكم وحتى نستطيع تزويدكم بأي معلومات تهمكم في هذا المجال …

نقدر ثقتكم بنا


اقرأ أيضاً:

مراحل عملية زراعة الشعر تقنية أقلام السفير لزراعة الشعر تقنية أقلام تشوي لزراعة الشعر  

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *